المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : غاز كبريتيد الهيدروجين



AYMEN10
2008/04/04, 10:25 AM
غاز كبريتيد الهيدروجين



يعرف غاز كبريتيد الهيدروجين أيضاً على أنه " غاز الهيدروجين " لأنهغالباً ما ينبعث من عفن النفايات وله رائحة كريهة قوية ونفاذة فيالمستويات المنخفضة وفي المستويات المرتفعة من الممكن أن يمتلئ أنفكبالغاز لدرجة أنك قد لا تستطيع أن تشمه ، وفي هذه المستويات المرتفعة منالممكن أن يجعلك غاز كبريتيد الهيدروجين مريضاً أو قد يتسبب في قتلك .



ما هو غاز كبريتيد الهيدروجين ؟

إنه غاز ذو رائحة كريهة وقوية تشبه رائحة البيض الفاسد ليس له لون ويوجدبصورة طبيعية في البيئة وقد يتكون وينبعث حيثما تكون النفايات التي تحتويعلى الكبريت قد تفتت بفعل البكتيريا . فالمجارير وخزانات التعفين ونفاياتومخلفات المواشي ومصاريف المياه الآسنة الخاصة بالإنسان والشاحنات التيتنقل النفايات والمخلفات الكيميائية قد تنبعث منها غاز كبريتيد الهيدروجينوكذلك من الممكن أن يوجد هذا الغاز في المياه الجوفية خصوصاً في الآبارقرب حقول النفط أو الآبار التي تتخلل الصخور الرملية . كذلك يوجد غازكبريتيد الهيدروجين في الغازات النفطية والطبيعية ويحتوي الغاز الطبيعيعلى 28% من غاز كبريتيد الهيدروجين لذا فقد يتسبب في تلوث الهواء فيالمناطق التي يوجد بها إنتاج للغاز الطبيعي وكذلك في مناطق مصافي النفطكذلك من الممكن أن ينبعث الغاز من خلال الصناعات التي ترتكز على مركباتالكبريت .



كيف أكون عُرضة لغاز سلفايد الهيدروجين ؟

إن الطريقة الرئيسية للتعرض لهذا الغاز هي عن طريق استنشاقه أو حتى عنطريق تعرض الجلد أو العين له ، التعرض لغاز كبريتيد الهيدروجين قد يحدث فيالمنزل أو في مكان العمل ، في المنزل قد يحدث التعرض له بسبب السباكةالسيئة فقد تسمح المجاري ذات الفتحات الجافة لغاز سلفايد الهيدروجين بدخولالمنزل وكذلك قد يحدث التعرض له من مياه الآبار التي تحتوي على غازكبريتيد الهيدروجين فلهذه المياه خصائص رائحة " البيض الفاسدة " والرائحةالكريهة لمياه البئر لا تدل دائما على مخاطر صحية لأن رائحة غاز كبريتيدالهيدروجين من الممكن ملاحظتها في مستويات منخفضة والعمال الذين يعملون فيمجال المواشي ومعالجة الصرف الصحي ومصافي النفط قد يكونون عرضة لغازكبريتيد الهيدروجين في مجال عملهم .



كيف يمكن لغاز كبريتيد الهيدروجين أن يؤثر على صحتي ؟

قد تشم رائحة غـاز كبريتيد الهيدروجيـن علـى مستوى 10 أجزاء لكل بليون (ppb ) الجزء في البليون يعادل أنبوب صغير من غاز كبريتيد الهيدروجين فيمسرح كبير ملئ بالهواء ، بعض الأفراد باستطاعتهم أن يشموه حتى على مستوياتمنخفضة والتعرض للمستويات الأعلى من غاز كبريتيد الهيدروجين قد يؤدي إلىتهيج العين والأنف والرئة . وبالرغم من أن لغاز كبريتيد الهيدروجين رائحةكريهة قوية بالنسبة لحاسة الشم فإنه على مستوى 50 – 100 جزء لكل مليون (ppm ) من الغاز في الهواء ما يوازي علبتين من الصودا مليئتين بغاز كبريتيدالهيدروجين في بيت ملئ بالهواء ، في هذا المستوى لا يجب أن تعتمد على حاسةالشم الخاصة بك لتقرر فيما إذا كان غاز كبريتيد الهيدروجين في الهواء ويجبأن يتم استخدام أداة لقياس غاز كبريتيد الهيدروجين وبينما تتزايد مستوياتغاز كبريتيد الهيدروجين فإن ذلك يسبب الحساسية والتهيج للعين والدواروالكحة وكذلك الصداع وعلى مستويات أعلى من 25 ( ppm ) يبدأ غاز كبريتيدالهيدروجين بالتأثير على قدرتك على التنفس والتعرض لأكثر من 600 ( ppm )قد يكون قاتلا وبسرعة ، فالوفيات تحدث عندما يدخل الناس إلى الأماكن سيئةالتهوية مثل أنظمة الصرف الصحي والآبار العميقة وصهاريج السوائل الجوفيةوهذا الغاز أثقل من الهواء لذا يعتبر تركيزه أعلى بالقرب من قيعان هذهالأماكن .



وفي المستويات الأقل من 25 ( ppm ) يحدث التعافي بسرعة عند التعرض لغازكبريتيد الهيدروجين ، وقد وجدت مشاكل الجهاز العصبي طويلة الأمد في الناسالذين تعرضوا للغاز على المدى القصير ولكن عند مستويات مرتفعة كذلك تم رصدبعض إصابات القلب في مثل هذه الحالات . وبالنسبة لمياه الشرب فتركيز غازكبريتيد الهيدروجين بنسبة 70 جزء في المليون ( ppm ) قد يسبب مشاكل فيالجهاز الهضمي ، ويحتوي الماء على 700 ( ppm ) من غاز كبريتيد الهيدروجينويعتبر ساما في هذه الحالة والتعرض المباشر للمياه التي تحتوي على هذهالمستويات من غاز كبريتيد الهيدروجين قد تسبب الاحمرار والألم . فقد تتهيجالعين في مستويات غاز كبريتيد الهيدروجين المنخفضة في الماء وكذلكالالتهاب والندوب الدائمة في العين قد تحدث في المستويات المرتفعة . وليسمن المؤكد إذا كان التعرض الطويل الأمد للمستويات المنخفضة من الغاز قديؤدي إلى المرض وقد أظهرت الدراسات مع الحيوانات إن التنفس في مستوياتمنخفضة من هذا الغاز ولمدة طويلة قد يؤدي إلى تهيج والتهاب الأنف والحلقوالرئة ودراسات الحيوانات الأخرى تثبت أن التعرض الطويل المدى لمستوياتمنخفضة من غاز كبريتيد الهيدروجين في مياه الشرب قد يؤدي إلى مشاكل فيالجهاز الهضمي .



كيف يمكن أن أقلل من التعرض لغاز كبريتيد الهيدروجين ؟

من الممكن فعل ذلك عن طريق التأكد من أن أنابيب الصرف الصحي تم تركيبهاوصيانتها بشكل سليم . وفي المنازل التي يوجد بها غاز كبريتيد الهيدروجينمن الممكن تخفيض مستواه عن طريق تحديد المصدر ومن ثم إزالته ، والسباكينالمرخصين من قبل دائرة الصحة العامة في إلينيويز قد يكون باستطاعتهمالمساعدة عن طريق تصحيح المشاكل المصاحبة والمرتبطة بغاز كبريتيدالهيدروجين وزيادة التهوية والتكييف في المناطق التي تعاني من المشكلة قدتقلل مؤقتـا من التعرض لهذا الغاز ، كذلك العاملين الذين يتعرضون لهاذالغاز يجب أن يتبعوا الإرشادات التي وضعتها دائرة الصحة والسلامةالأمريكية ( OSHA ) والتي وضعت معايير لمنع الوفيات نتيجة للتعرضللكيماويات مثل غاز كبريتيد الهيدروجين .



المصدر: معهد الكويت للأبحاث العلمي