المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : كشافة دبي تضيف الكاراتيه إلى برنامجها ضمن مشروع صيف بلادي 2011



صفي الدين سالمي
2011/06/28, 02:10 PM
تعد فعاليات الكاراتيه والدفاع عن النفس من أبرز الفعاليات التي يقدمها مركز كشافة دبي الصيفي لمنتسبيه من الطلاب للعام الثاني على التوالي وذلك من خلال مركز كشافة دبي للكاراتيه الذي يعد احد المراكز المعتمدة في إتحاد الإمارات للكاراتيه والتايكواندو.

وقال خليل رحمه علي مدير مركز كشافة الصيفي والذي إنضم للعام الثالث على التوالي تحت مظلة مشروع صيف بلادي 2011 الذي تنظمه وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع بالتعاون مع الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة خلال الفترة من 3 يوليو/ تموز المقبل إلى 15 أغسطس/ آب المقبل،أن كشافة دبي حريصة على إضفاء فعاليات جديدة على أجندتها الصيفية الأمر الذي يرفع من حماس الطلاب الذي بدؤوا فعليا فالتسجيل بالمركز الذي يقدم خدماته الصيفية بالمجان بما فيها المواصلات،مشيرا بأن رياضة الكاراتيه لقيت إقبالا كبيرا من قبل الطلاب خصوصا وأن المدرب الدولي وبطل مصر السابق محمد زهران هو من يتولى حاليا الإشراف على مركز التدريب.

من جانبه وجه المدرب الدولي محمد زهران الشكر إلى مركز مفوضية كشافة دبي الصيفي لإتاحة الفرصة له لتقديم جرعة تدريبية مكثفة للطلاب المسجلين فالمركز،فقد خصصت كشافة دبي مكاناً مناسبا لإقامة النشاط وتم تزويده بكافة اللوازم والإحتياجات الضرورية من أجل ممارسة رياضة الكاراتيه،كما أن الطلاب يخضعون طوال الأسبوع لجرعات تدريبية لأساسيات الكاراتيه نظرا لأن العديد منهم يمارسها لأول مرة،حيث تحتاج رياضة الكاراتيه للياقة بدنية عالية وقوة إضافة إلى مرونة حركية لليدين والأرجل يكتسبها الطالب من الممارسة.

وقال المدرب محمد زهران بأن الفعالية تدخل المركز للمرة الثانية وحظيت فالعام الماضي بتسجيل حضور كبير ومتفاعل من قبل الطلبة نظراً لأن معظم الطلاب يهوون هذا النوع من النشاط البدني والعقلي في آن واحد،بالإضافة إلى أن الطاقة الكبيرة لدى العديد منهم والتي تحتاج إلى تفريغ بصورة نافعة يستفيد الطالب منها ولا يضر الآخرين،موضحاً بأن رياضة الكاراتيه هي نوع من أنواع الفنون القتالية اليابانية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%86%D9%88%D9%86_%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%A A%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A7%D8%A8%D8% A7%D9%86%D9%8A%D8%A9) وتستخدم فيه الأيدي والأقدام والركب والمرافق كأسلحة للدفاع والهجوم.

وأشار المدرب محمد زهران بأن التدريب اليومي للطلاب يرتكز في تدريبهم على فن الكيهون وهو تدريب الحركات الأساسية في الكاراتيه والذي يساعد على تدريب المهارات الأخرى، أما الكاتا فهي سلسلة من الحركات أو القتال الوهمي حيث يتخيل الطالب وجود خصوم في الأربعة اتجاهات والقيام بحركات الدفاع والهجوم في الأربعة اتجاهات،أما الفن الثالث والأخير فهم فن الكوميتية وهو القتال الحقيقي بين اثنين فقط،مشيراً بأن رياضة الكاراتيه تعتبر من أكثر فنون القتال انتشارا في العالم ففي مصر مثلاً أكثر من 460ألف لاعب كاراتيه.

----------------------------------

- الخبر بواسطة القائد :عبد الله الصايغ

- رئيس اللجنة الإعلامية لمركز كشافة دبي الصيفي

-----------------------------------


41501