المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : دور الاتحاد الكشفي المغاربي في تنشيط الشباب



صفي الدين سالمي
2016/08/20, 12:53 AM
48080

المشاكل و التحديات التي تواجهها الحركة الكشفية العربية هي نفس المشاكل التي تواجهها الحركات و التنظيمات الشبابية الأخرى .. و بعد تطوير البرامج و المناهج المعنية بالحركة المشكلة الجوهرية إذ أنها تمكن الحركة من الاستجابة الدائمة و تلبية احتياجات الشباب و متطلباتهم و تطلعاتهم و تحقيق آمال الأمة العربية في الوحدة و التقدم و الرقي و من المشاكل التي تطرح نفسها بشدة على الساحة الكشفية تسرب القيادات الكشفية من الحركة لعدم وجود حوافز مما يجعلهم يبقون لفترة معينة ثم يبتعدون عن الحركة بعد اكتسابهم الخبرة و التجربة و التي من خلالها يمكن خدمة الحركة و تطويرها إذا ما استمروا في الحركة.

و من المعروف أن الحركة تطوعية في المقام الأول و تعتمد في أداء مهامها على القادة الأكفاء و تسرب هذه القيادات يخلق مشكلة أخرى تضاف إلى المشاكل التي تقف في طريق الحركة كالصعوبات للتعددية و المالية التي تعوق تنظيم اللقاءات و النشاطات و التجمعات الكبرى على الرغم من أهمية هذه التجمعات التي تتيح فرصة الالتقاء بين الأشقاء لبحث و مناقشة مستقبلهم و مصيرهم.
و نحمد الله على عدم وجود مشاكل حقيقية لدى الاتحاد المغربي لان هذا الاتحاد قطع شوطا طويلا لتلافي هذه المشكلات حيث أقيمت العديد من الدورات و الأنشطة و اللقاءات المتخصصة مما أتاح الفرصة للقيادات الكشفية في المغرب العربي لإثراء تجربتها و توطيد أواصر الأخوة و الصداقة فيما بينهم و لم تؤثر الخلافات السياسية على المسار الوحدوي في الحركة الكشفية على المستوى المغاربي حتى قبل إنشاء الاتحاد الكشفي المغاربي حيث كان هناك تبادل دائم و مستمر بين الأفواج الكشفية في دول المغرب العربي و كانت المشاركة الفعلية و الايجابية في الأنشطة التي تقام في إحدى أقطار المغرب العربي.
و في هذه النقطة بالذات أؤكد أن الحركة الكشفية المبنية على قيم سامية و مباديء واضحة لا يمكن أن تؤثر فيها التغييرات السياسية في المنطقة فالخلافات مهما كان نوعها و مصدرها . فهناك التنسيق التام بين الجمعيات الكشفية المغاربية في كل المجالات حيث تجتمع اللجنة التنفيذية الهيئة العليا للاتحاد مرتين كل عام في المجالات العادية تتناول بالبحث و الدراسة كل المستجدات التي تطرأ على الساحة الكشفية بالإضافة إلى أنها تتابع باستمرار تنفيذ البرامج المعتمدة للاتحاد الكشفي المغاربي.
و يلعب الاتحاد الكشفي المغاربي دورا كبيرا في الحركة الكشفية العربية إذ انه لا يجوز له أن يعيش بمعزل عما يجري في الوطن العربي و يعمل على دعم النشاط الكشفي العربي و المنظمة الكشفية العربية من خلال المواقف الموحدة و الأنشطة المبرمجة بالإضافة إلى انه يعمل على تحقيق الغاية القصوى التي ينشدها كل عربي و هي الوحدة المرجوة للأمة العربية من خلال ما يقوم به الاتحاد الكشفي المغاربي من تعاون و تنسيق مع كل الجمعيات الكشفية العربية مما يؤدي إلى تقوية المنظمة الكشفية العربية و زيادة فاعليتها حتى تتمكن من تحقيق غايتها و أهدافها المرجوة.
و لنا أن نتفاءل بمستقبل مشرق للحركة الكشفية العربية و المغاربية و من ثم للحركة الشبانية في الوطن العربي الكبير و ما علينا إلا أن نسير جميعا بنفس الحماس و الجدية حتى نحقق و ننجز ما يتم إقراره على المستوى العالمي و العربي و المغاربي من خلال الندوات و المؤتمرات و اللقاءات و لا أنسى أن أسجل أن للحركة الكشفية في الوطن العربي قفزات تميزت بها من خلال الجهود التي بذلتها و ما زالت تبذلها الجمعيات بالتنسيق و التشاور مع المنظمة الكشفية العربية و يدلل على ذلك تميز الحركة بالجدية في برامجها و مناهجها و أساليب العمل فضلا عن واقعيتها مما يعود على الحركة بتحقيق العزة و مستقبل أفضل للأمة العربية و شبابها و الله المستعان .


رئيس الاتحاد الكشفي للمغرب العربي و عضو اللجنة التنفيذية العربية سابقا القائد / عبد الحق بومشرة
" روضة الكشاف " جريدة الواحة العدد 86 السنة 1994